تسويق

تعريف الثقافة – الثقافة كعامل من العوامل الخارجية المؤثرة علي سلوك العميل


الثقافة كعامل من العوامل الخارجية المؤثرة علي  سلوك العميل
1-   تعريف الثقافة
تعرف الثقافة بأنها:”مركب من المعرفة والعقائد والفنون والأخلاق والعادات والقيم والتقاليد المختلفة التي يكتسبها الفرد باعتباره عضوا في المجتمعات، وبالتالي يمكن اعتبارها نمط للسلوك يتبعه أعضاء المجتمع الواحد”.([1])

كما تعرف أيضا علي أنها:”مجموعة المعتقدات والقيم والعادات التي يتعلمها أفراد مجتمع معين والتي توجه سلوكهم كمستهلكين”.([2])
2-   مميزات الثقافة
         “تعتبر الثقافة سلوكا مكتسبا، أي أن الفرد لا يرثها وإنما يتعلمها عن طريق العيش في مجتمع معين.
         الثقافة يتم إيجادها وتطويرها لإشباع الحاجات و الرغبات، وآي قيمة لا تشبع الحاجات الإنسانية فإنها تنتهي أو تتلاشي.
         مشاركة الأفراد في صنع وتطوير الثقافة التي ينتمون إليها وخاصة في المجتمعات المتطورة.
         حركية الثقافة، أي تطور عواملها حسب المستجدات البيئية مع الحفاظ علي الخصوصية المحددة لها.
          إمكانية تعلم الثقافة،فقد يتعلم الفرد الثقافة من عدة مصادر أهمها الأسرة..الخ”.([3])
3-     اكتساب الثقافة:
” يعتبر مفهوم اكتساب الثقافة هاما جدا للمؤسسات التي ترغب في تسويق خدماتها داخل الأسواق ذات الجنسيات المتعددة، وهنا يجب علي رجل التسويق دراسة كافة الأبعاد الثقافة الحضارية التي يتعلمها الفرد من خلال الطرائق الثلاث التالية:
أ‌-    التعلم الرسمي
وذلك من خلال ما يتلقاه الفرد ممن هم اكبر منه سنا كالآباء، الإخوة الكبار و الأصدقاء وغيرهم والذي تبين له كيفية السلوك المقبول من الفرد.
فالطفل العربي علي سبيل المثال يتربى علىأنالأب هو رب الأسرة، وان الاحترام ضروري وضرورةإعطاء قيمة كبيرة للدين الإسلامي ..الخ”.([4])
ب‌-    التعلم غير الرسمي
“وهو التعلم الذي يكتسب من خلال الملاحظة للآخرين وتقليد سلوكهم، سواء كانوا من أفراد العائلة أو من الإبطال والنجوم، الذي يتمني تقليدهم لكثرة الإعجاب بهم، ومثل ذلك تقليد الآباء للأبناء
ج -التعلم الفني
هو المتعلق بما يتعلمه الفرد من المدرسة و التي تعتبر احد العوامل الأساسية التي تساهم في تشكيل شخصية الفرد وتؤثر في سلوكه ،فمثلا يقوم المعلم بتعليم الطفل القواعد العامة و الآداب،وما يجب أن يعمله وكيف يعمله دون المساس بحرية الغير”..([5])


([1])marrie pierre et coyals, ferre et patriciarossi, element de psychogie sociale , editionarmand colin ,France, 2002, p50. بتصرف
([2])عايدة نخلة  رزق الله ، سلوك العميل و الاستراتيجيات التسويقية ، منهج بيئي اجتماعيا ، مكتبية عين الشمس، دون طبعة، مصر، 1998 ، ص 55.
([3])lasary ,le marketing c’est facile ,imprimerie, es Salem Algérie, 2001, p114 – 115. بتصرف
([4])bemett (p) and kassarjaian(h) , consumer behowier, engelwoodchffs , wj , prentice , hall, 1972 , p 126. بتصرف
([5])محمد فريد الصحن ، مرجع سابق، ص 139.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock